You are currently viewing دليلك الشامل لاعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة)

دليلك الشامل لاعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة)

(المعدة)كل ما تريد معرفته عن اعراض الزائدة الدودية في الجسم

دليلك الشامل لاعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة)

تعرف على اعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة) وأسباب الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية، والتحضيرات للعملية مع ذكر طرق الاستئصال المختلفة سواء بالجراحة الاعتيادية أو بالمنظار، فضلًا عن بعض المعلومات العامة التي تخص الزائدة الدودية ووظيفتها، وذلك من خلال هذا المقال. وإليكم تفاصيل ذلك:

ما المقصود بالزائدة الدودية؟

اعراض الزايدة الدوديه في الجسم ما المقصود بالزائدة الدودية؟

وقبل البدء في الحديث عن اعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة)، نعرفكم في البداية على ماهية الزائدة الدودية وموقعها، وإليك ذكرها:

الزائدة الدودية هي عبارة عن أنبوب رفيع يبلغ طوله حوالي 10 سم، ويقع في الجانب الأيمن من البطن عند نقطة اتصال الأمعاء الدقيقة بالأمعاء الغليظة، ويشبه في شكله الأسطوانة ذات النهاية المغلقة.

ما هي وظيفة الزائدة الدودية؟

  1. تعد مستوطنًا ملائمًا للبكتيريا النافعة للجسم.
  2. تلعب دورًا مهمًا في الوقاية من مرض كرون.
  3. يساعد على محاربة العدوى، مما يكسبه وظيفة مناعية مهمة.
  4. وعلى الرغم من هذه الفوائد المتعددة، إلا أنه عند استئصال الزائدة الدودية لا يتأثر الجسم بذلك على الإطلاق.

(المعدة) اعراض الزائدة الدودية في الجسم 

وإليك أهم اعراض الزائدة الدودية في الجسم، والتي يمكن إيجازها فيما يلي:

  1. الشعور بألم حاد ومفاجئ في الجزء السفلي والأيمن من المعدة.
  2. التقيؤ المستمر والغثيان.
  3. زيادة الألم في حالات معينة، مثل المشي وعند السعال.
  4. الشعور بألم حول السرة، وقد يمتد حتى الجانب الأيمن والسفلي من المعدة.
  5. تقل الرغبة في تناول الطعام.
  6. الإصابة بالإمساك أو الإسهال.
  7. الإصابة بانتفاخ في المعدة.
  8. ارتفاع درجة حرارة الجسم نسبيًا في بداية المرض، وتزداد مع تفاقم حالة المريض.
  9. زيادة غازات البطن.

كيف يتم تشخيص التهاب الزائدة الدودية؟

دليلك الشامل لاعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة)

وبعد أن تعرفنا على أعراض التهابات الزائدة الدودية في المعدة، دعونا نتطرق إلى ذكر أبرز الفحوصات المستخدمة لتشخيص التهاب الزائدة الدودية:

  • الفحص البدني للمريض.
  • إجراء اختبار دم شامل، والتي تظهر ارتفاع في نسبة خلايا الدم البيضاء عن الطبيعي.
  • تصوير المعدة بالموجات فوق الصوتية أو باستخدام الأشعة المقطعية المحوسبة.
  • الاستماع إلى شكوى المريض والتي عادة ما تكون المعاناة من ألم في المعدة مصاحب لتغير في عادات التبرز مع فقدان ملحوظ في الشهية.
  • إجراء اختبار البول.

هل ألم الزائدة الدودية مستمر أم متقطع؟

دليلك الشامل لاعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة)

وبالحديث عن أحد اعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة)؛ وهو ألم البطن، نذكر أن استمرارية الألم أو تقطعه يتوقف على نوع الالتهاب، ففي حال الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية المزمن، فإن الألم يكون متقطعًا، أما إذا كان المريض مصابًا بالتهاب حاد في الزائدة الدودية، فإن الألم يكون مستمرًا ويبدأ بعد حوالي 12  ساعة من الإصابة بالمرض، ويزداد الألم عند اللمس أو الضغط على موضع الالتهاب.

ما هو الفرق بين أعراض الزائدة وأعراض تكيس المبيض؟

قد يصعب على الكثير التمييز بين اعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة) -ومن بينها الألم- وبين أعراض تكيس المبايض، وللتمييز بينهما نذكر فيما يلي بعض العلامات التي قد تساعد في ذلك:

  1. الإصابة بتكيس المبايض يصاحبه زيادة في الوزن مع نمو لشعر الجسم بشكل غير معتاد.
  2. المرأة المصابة بتكيس في المبايض تعاني أيضًا من مشاكل في بشرتها، مثل حب الشباب.
  3. قد يعاني المصاب بتكيس المبايض من إفرازات مهبلية ونزيف، وهو ما لا يحدث في حال الإصابة بالزائدة الدودية.

أما بالنسبة للألم الناجم عن الحالتين، فلا يمكن التمييز من خلاله؛ لأنه ينشأ من نفس الموضع في كلا الحالتين، وهنا تظهر أهمية الفحوصات والاختبارات في تحديد سبب الألم.


وتعرف ايضا علي الفتاق المعدي او السري


(أسباب التهاب الزائدة الدودية الجسم (المعدة

  1. حدوث انسداد في الزائدة الدودية، وهو السبب الشائع لها.
  2. نمو غير طبيعي للأنسجة الليمفاوية المبطنة للزائدة الدودية.
  3. الإصابة بالعدوى.
  4. الإصابة بالديدان المعوية.

أكلات تزيد من احتمالية الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية في المغدة

  • الخضروات التي قد تزيد من غازات البطن، مثل الكرنب والبروكلي.
  • الأطعمة الغنية بالدهون.
  • الوجبات الحارة والسريعة.
  • المشروبات التي تحتوي على كمية كبيرة من السكريات، مثل المشروبات الغازية.
  • الكحوليات.
  • المشروبات الغنية بمادة الكافيين، مثل القهوة أو الشاي.
  • الأطعمة المصنعة.

ما هي عملية استئصال الزائدة الدودية؟

اعراض الزايدة الدودية فب الجسم

وهي عملية طارئة لإزالة الزائدة، وقد تتم بواحدة من الطريقتين التاليتين:

  1. الجراحة التقليدية؛ إذ يتم إحداث شق كبير في الجانب الأيمن من الجزء السفلي من المعدة لاستئصال الزائدة الدودية بعد إخراجها من خلاله.
  2. الجراحة بالمنظار؛ وفيها يحدث الطبيب عدة شقوق صغيرة وحقن البطن بغاز ثاني اكسيد الكربون، لتتضح أعضاء المعدة الداخلية، ومن ثم يدخل الطبيب المنظار من أحد الشقوق والأدوات الجراحية من شق آخر؛ لإزالة الزائدة الدودية من المعدة.

التحضيرات قبل عملية الزائدة الدودية

وفي ضوء الحديث حول اعراض الزائدة الدودية في الجسم (المعدة)، نذكر فيما يلي بعض الإجراءات الواجب اتخاذها قبل عملية استئصال الزائدة الدودية:

  1. الصيام عن الأكل والشرب لثماني ساعات قبل العملية.
  2. مناقشة الطبيب حول الأدوية التي يمكن تناولها، وكذلك ذكر المكملات الغذائية والأعشاب.
  3. إخبار الطبيب عما إذا كنت تعاني من حساسية ضد التخدير أو دواء معين.
  4. عمل اختبار للدم وفحص بدني للمريض قبل إجراء العملية.
  5. جهز نفسك للبقاء في المستشفى لمدة يومين أو ثلاثة أيام.

مضاعفات عملية استئصال الزائدة الدودية في المعدة

  1. النزيف مكان الجراحة.
  2. الإصابة بالعدوى.
  3. تكون خراجات محل استئصال الزائدة أو في مكان الجرح.
  4. إصابة أعضاء المعدة الداخلية، والذي قد ينجم عنه انسدادًا للأمعاء أو التهابًا في الصفاق.

اترك تعليقاً